• قال تعالى: ﴿ إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ ۚ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا﴾ [ الأحزاب: 56]
    قال تعالى: ﴿الم * أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ * وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ ۖ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ﴾ [العنكبوت: 1-3].
    قال تعالى: ﴿فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا* وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا﴾ [نوح: 10- 12]،
    قال تعالى: «وَأَيُّوبَ إِذْ نَادَىٰ رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ (83) فَاسْتَجَبْنَا لَهُ فَكَشَفْنَا مَا بِهِ مِن ضُرٍّ ۖ وَآتَيْنَاهُ أَهْلَهُ وَمِثْلَهُم مَّعَهُمْ رَحْمَةً مِّنْ عِندِنَا وَذِكْرَىٰ لِلْعَابِدِينَ» (الأنبياء 84).


مشجعو رجاء بني ملال يختارون قوارب الموت على الملاعب

إكرام بختالي

6 يناير 2023 - 17:30
أثار خبر هجرة أعضاء من مجموعة “ستار بويز”، الفصيل المشجع لنادي رجاء بني ملال، إلى الديار الإسبانية، عبر قوارب الهجرة غير الشرعية، ضجة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي.
وظهر عدد من أعضاء “ستار بويز”، في سن العشرين، في فيديو مصور وهم على متن قارب خشبي وسط عرض البحر، بينما وثق أحدهم وهو يحمل شعار الفريق الأخضر.
وتواصلت جريدة “العمق”، مع شابين ظهرا في الفيديو المذكور، حيث أكدا هجرتهما عبر قوارب الهجرة السرية إلى إسبانيا، رفقة حوالي أربعين شخصا”.
ورفض أحدهما الكشف عن تفاصيل هذه الراحلة، مكتفيا بالقول إن “لا يريد أن يتسبب في مشاكل للشخص الذي ساعدهم على العبور إلى الفردوس الأوروبي”.
في المقابل، قال أحد أصدقائهما، الذي يعيش ببني ملال، إن “شباب المدينة معروفين بالهجرة إلى أوروبا، إلا أن هذه المرة تفاجأ بهجرة مجموعة كبيرة من أعضاء ألتراس رجاء بني ملال.
وعزا المصدر ذاته أسباب هذه الهجرة الجماعية إلى كون أبناء عاصمة “الأطلس” رغم حصولهم على دبلومات لا يجدون فرص شغل”، موردا أن “حاول أكثر من مرة سلك نفس الطريق”.
وتفاعل عدد من الأشخاص مع هجرة أعضاء “ستار بويز”، حيث علق أحدهم “بني ملال كانت دائما معروفة بكثرة هجرة أبناءها إلى الديار الأوروبية، لكن ماحدث اليوم من هجرة جماعية إلى إسبانيا عبر 37 قارب، يسائل الدولة المغربية بكل أجهزتها ومؤسساتها حول مصير شباب المغرب في هذه البلاد، الذي لم يعد قادر على العيش في ظل هذه الظروف الصعبة، وأصبح الشباب يغامر بحياته ومستعد للموت في أعماق البحار على أن يستمر في هذا العذاب المستمر”.
فيما كتبت صفحة “ستار بويز فاميلي” قائلة “كنا مجموعين منذ الصغر في كورفا سود تغنينا بإسم رجاء بني ملال وفي كل نهاية الأسبوع كنا نذهب إلى الملعب مجموعين وارتحلنا من شمال المغرب إلى جنوبه واليوم كل أعضاء المجموعة تقصد قوارب الموت بحثا عن لقمة العيش الكل قصد أوروبا وفي جميع البلدان الأوروبية ستجد أبناء ستار بويز”.