• قال تعالى "مَا سَلَكَكُمْ فِي سَقَرَ قَالُوا لَمْ نَكُ مِنَ الْمُصَلِّينَ" سورة المدثر

فضل العشر الاوائل من ذي الحجة

[H2][فضل العشر الاوائل من ذي الحجة][/H2]
قد ورد في فضلها حديث رواه البخاري يقول صلى الله عليه وسلم:
“ما من أيام العمل الصالح فيها أحبُّ إلى الله من هذه الأيام”، يعني العشر الأوائل من ذي الحجة قالوا: يا رسول الله ولا الجهاد في سبيل الله؟
قال:” ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بماله ونفسه ثم لم يرجع من ذلك بشيء”
.
و ورد في تخريج المسند , يقول صلي الله عليه وسلم :
"ما مِن أيَّامٍ أَعظَمَ عِندَ اللهِ، ولا أَحَبَّ إلَيهِ مِنَ العملِ فيهِنَّ مِن هذِه الأَيَّامِ العَشرِ؛ فأَكثِرُوا فيهِنَّ مِنَ التَّهليلِ، والتَّكبيرِ، والتَّحميدِ." [صحيح , برقم 5446 ]
.
وحديث رواه الترمذي، وقال عنه: غريب، وفيه كلام:”صيام يوم يعدل صيام سنة، والعمل يضاعف بسبعمائة ضعف”
وحديث قال فيه أنس: كان يقال في أيام العشر بكل يوم ألف يوم، ويوم عَرفة بعشرة آلاف يوم.
وكلام قاله الأوزاعي ـ كما رواه البيهقي ـ: بلغني أن العمل في اليوم كقدر غزوة في سبيل الله، يُصام نهارها ويُحرس ليلها، إلا أن يختصَّ امرؤ بشهادة.
....................
[ فضل يوم عرفة ] , وهو يوم التاسع من ذي الحجة
.
في صوم يوم عرفة :" وَسُئِلَ عن صَوْمِ يَومِ عَرَفَةَ ؟ فَقالَ: يُكَفِّرُ السَّنَةَ المَاضِيَةَ وَالْبَاقِيَةَ " - [صحيح مسلم 1162 ]
"صيامُ يومِ عَرَفةَ، أحتسِبُ على اللهِ أن يُكَفِّرَ السَّنَة التي قَبْلَه، والسَّنةَ التي بَعْدَه" - [صحيح مسلم]
وفيه يعظم الدعاء فقد قال رسول الله: «خير الدعاء دعاء يوم عرفة» . [رواه الترمذي وحسنه الالباني]
كما يكثر فيه العتق من النار وفيه قال رسول الله: «ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبداً من النار من يوم عرفة» - [صحيح مسلم 1348]
.
فتبين من هذا أن صيام التسع الأولى من شهر ذي الحجة دون يوم العيد من السنة، فلا يدخل فيها، لما هو معروف من أن صومه حرام .
فصوم التسعة كلها من السنة وليس فرضاً، وآكدها يوم عرفة لغير الحاج، ويليه في الآكدية يوم التروية، وهو اليوم الثامن من ذي الحجة، ثم باقيها.
.
[فضل الأضحية وثوابها ]
قد ورد في فضلها عدة أحاديث منها ما هو صحيح ومنها ما هو ضعيف.
.
فمن الصحيح :
عن عائشة - رضي الله عنها - قالت : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
( ما عمل ابن آدم من عمل يوم النحر أحب إلى الله من إهراق الدم ، وإنه ليؤتى يوم القيامة ، بقرونها وأشعارها وأظلافها ، وإن الدم ليقع من الله بمكان قبل أن يقع بالأرض ، فطيبوا بها نفسا ) . رواه الترمذي ، وابن ماجه .
.
ومن الضعيف :
ما أخرجه الحاكم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لفاطمة:
قومي إلى أضحيتك فاشهديها، فإنه يغفر لك عند أول قطرة من دمها كل ذنب عملتيه، وقولي: إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله..... إلى قوله من المسلمين.
قال الألباني في ضعيف الترغيب والترهيب وفي السلسلة الضعيفة: منكر.
ومنها ما رواه الإمام أحمد وابن ماجه عن زيد بن أرقم قال: قال أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم:
يا رسول الله ما هذه الأضاحي؟ قال: سنة أبيكم إبراهيم عليه الصلاة والسلام، قالوا: فما لنا فيها يا رسول الله؟
قال: بكل شعرة حسنة، قالوا: فالصوف يا رسول الله؟ قال: بكل شعرة من الصوف حسنة. قال الألباني: ضعيف.
.-----------------------------------------------------.
ستبدء ان شاء الله هذه الايام العشر من يوم الاحد القادم الموافق 11/7/2021 .
فلا تحرم نفسك من فضل هذه الايام , وذكر غيرك بهم , فالدال علي الخير كفاعله .